السبت، 6 أغسطس، 2011

طرابلس تتظاهر ضد النظام السوري؟


صورة من التظاهرة الليلية في طرابلس المناهضة للنظام السوري ...


"تظاهر حوالي 5000 شخص لنصرة الشعب السوري ضد النظام بدعوة من الأحزاب الاسلامية وحزب التحرير في مدينة طرابلس ساحة التل"... هذا ما افاد به مقطع فيديو مصوّر على موقع اليوتيوب تم نشره قبل ساعات.


والفيديو المنشور تحت عنوان "مظاهرة طرابلس 5-8" يُظهر تجمعاً حاشداً لعدد من الشبان يرددون شعارات مناهضة لنظام بشار الاسد ولحزب البعث السوري، ومنها "الشعب يريد اسقاط النظام".

 

الالاف خرجوا من المساجد الى الشوارع وتظاهروا بعد صلاة التراويح ليقولوا ان "الشعب اللبناني لن يقف مكتوف الايدي ازاء ما يحصل سوريا الشقيقة، وان الاوان قد آن للوقوف ضد الدكتاتور المستمر في ذبح الاطفال وقتل النسوة واطلاق النار على صدور الشيوخ في سبيل بقائه في السلطة."..


 التظاهرة العفوية والتي وُصفت "بالحاشدة" (بحسب بعض الاصدقاء الذين تواصلت معهم)، ارادت التأكيد على التضامن مع الشعب السوري الشقيق الذي يتعذب ويُنكل به ويُقتل ويُعنّف ويُعتقل وتُنتهك كرامته في الساحات والميادين وعلى الطرقات فقط لانه يبحث عن حريته وعن مستقبله بعد عقود من الإنتظار.


وتأتي هذه التحركات بعد تخطي النظام السوري كل الخطوط الحمر في طريقة تعاطيه مع شعبه، وبعد دخول الدبابات التابعة للنظام كبريات المدن السورية وقصفها بشكل عشوائي بدون اي حسيب او رقيب.


والملفت في الامر هو استجابة الناس لدعوات التظاهر بشكل سريع، الامر الذي يعكس حجم الغضب والسخط اللبناني من جراء ما تقوم به الادارة السورية من انتهاكات لحقوق الانسان في حماه ودير الزور وحمص ودرعا وريف دمشق ودوما وحمص وكل المناطق والاحياء السورية تحت شعار الحفاظ على الامن وعلى الوحدة السورية.


يمكن القول ان تظاهرة طرابلس تؤشر الى بداية تحرك المجتمع اللبناني وقواه السياسية ضد الارتكابات الحاصلة في سوريا، ومن المتوقع ان يزداد المشهد سخونة على وقع هذه الاحداث المتسارعة... فالى اين تتجه الامور في الايام القليلة المقبلة وكيف سيرد حلفاء سوريا وبأي طريقة؟.

سلمان العنداري ... SA

لمشاهدة الفيديو :


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق